Anti-wrinkle injection

متى تكون عمليات التجميل ذات ضرورة قصوى؟

نظراً لتقدم الطب التجميلي وتطور جراحات التجميل يزداد الإقبال على عمليات التجميل ولم يعد يقتصر القيام بالجراحات التجميلية على الأغنياء و الممثلين ونجوم المجتمع، ولكن يلجأ الناس الى عمليات التجميل للتخلص من عمليات التقدم بالعمر والوقاية من الاكتئاب المزمن بسبب انخفاض مستوى تقبل الذات والانطواء خاصة فى بعض الحالات مثل استئصال الثدي أو التشوهات والعيوب الخلقية، مما يؤثر بالسلب على حياة الناس والعمليات التجميلية تعيد إليهم الثقة بالنفس وتعزيز مستويات الرضا عن الذات والإقبال على الحياة.

  • طب التجميل لا يقتصر على العمليات التجميلية التي تساعد على تحسين شكل الجسم والمظهر الخارجى، ولكنه فرع ضخم جداً من أفرع الطب، والجزء الذي يقتصر على تقنيات التجميل لتحسين شكل الجسم لا يعد 1% من التخصص.
  • توجد الآلاف من الحالات الطبية التي تكون في احتياج الى اجراء العمليات التجميلية و تندرج تحت مسمى الضرورة القصوى
  • تنقسم جراحات التجميل إلى:
  1. جراحات التجميل الضرورية:

هذه الجراحات تكون جراحات تقويمية تعالج التغيرات الحادثة في شكل الجسم نتيجة الإصابة بالأمراض أو الطفرات التى تنتج العيوب الخلقية او الحوادث والحروق وعلى سبيل المثال وليس الحصر، تستخدم تقنيات الجراحات التجميلية التقويمية في:

  • علاج جروح الجسم و إزالة الندبات الناتجة عنها
    Cosmetic surgery on nose. The surgeon cuts the flesh
    Surgeon and his assistant performing cosmetic surgery on nose in hospital operating room. Nose reshaping. Rhinoplasty.
  • كسور الوجه والأنف
  • إزالة عيوب خلقية (الإصبع الزائدة، الإصبعين الملتحمين) وغيرهما من العيوب الخلقية نادرة الحدوث
  • إعادة بناء عظام الأنف
  • إعادة بناء عظام العين
  • إعادة بناء الأذن
  • إعادة بناء عظام التجويف الفمي
  • علاج بعض أمراض الثدي مثل (تعديل حلمة الثدي المقلوبة)
  • إعادة بناء الجلد بعد الحروق
  • جراحات تجميل الشفاه المشقوقة في الأطفال
  • إعادة بناء عظام اليد

وغيرها من الحالات الكثيرة جداً الضرورية في فرع طب التجميل.

  1. جراحات التجميل الغير ضرورية:

وهي جراحات تحسين المظهر العام مثل:

  • جراحات تجميل الثدي إلا في بعض الحالات التى يتطلب فيها ازالة الثدي مثل سرطان الثدي، في هذه الحالة يكون من الضروري إجراء جراحات تجميلية للثدي.
  • جراحات تجميل الأنف
  • جراحات تجميل الوجه
  • العمليات الجراحية كانت منذ العصور الوسطى تجري على نطاق محدود لإنقاذ حياة الأشخاص من حالات طبية مهددة للحياة، كما يعرف في التاريخ الطبي أن أول عملية تجري على الجسم البشري كانت بواسطة الطبيب ابن سينا تجاه مريض مصاب بالتهاب الزائدة الدودية.
  • وتطورت العمليات الجراحية حتى القرن الحالى حوالى 98% من العمليات الجراحية تجري لإنقاذ حياة الأشخاص وإطالة عمر الأفراد.
  • ومع هذا التقدم في التقنيات الجراحية وسهولة اجرائها يمكن اعتبار بعض العمليات التجميلية الغير ضرورية ذات اهمية للأفراد، ويتوقف ذلك على آثارها النفسية على الشخص:
  • الإصابة بالاكتئاب والأفكار الانتحارية
  • الانعزال عن المجتمع
  • انعدام الثقة في النفس

هذه الأعراض قد تكون مهددة للحياة وعلى ذلك يمكن اعتبار هذه العمليات الجراحية الغير ضرورية تساهم في انقاذ حياة الأفراد واطالة الأعمار والعيش بسعادة.

بدائل الجراحات التجميلية الغير ضرورية:

  1. تحسين الحالة النفسية:

في حالة شعور الشخص بأن لديه عيب ما ويريد إجراء الجراحة التجميلية لتغيره، ربما ينبغى عليه اولاً، مناقشة ذلك مع شخص ما وليس من المهم أن يكون طبيباً نفسياً، اثبتت الدراسات العلمية أن التفاعل مع الآخرين والحديث عن ما يزعجك يساعد في تحسين الحالة المزاجية، وعلى الأرجح مع زيادة التفاعل المجتمعى سوف تتغلب على هذا الاعتقاد بإن لديك عيب ما في الشكل.

خاصة إذا كانت مشكلتك كما ذكرنا تندرج تحت الجراحات الغير ضرورية، على سبيل المثال:

  • الاعتقاد ان حجم الأنف كبير

في أغلب الأحيان يكون حجم الأنف يتناسق مع بقية ملامح الوجه، ولكن النظر المستمر للمرآه يعطيك صورة غير صحيحة لشكل الجسم وتناسقه، لذلك حاول دائماً رؤية نفسك من خلال الصور الفوتوغرافية، على الأرجح ستجد تناسق طبيعى ملامح الوجه وشكل الجسم بالكامل.

  1. ممارسة الرياضة

حسنا ربما تعتقد ان هذه نصيحة لن تكون ذات فاعلية ولكن تأكد تماماً ان ممارسة الرياضة وخاصة الألعاب الرياضية التي تمارس في الهواء الطلق ومع أفراد آخرين ستساعدك على التخلص من الشعور بأنك تحتاج إلى إجراء جراحة تجميلية، تزيد من درجات الثقة بالنفس.

  1. التنمية الذاتية

لا اقصد في هذه النقطة أن تنعكف على قراءة كتب التنمية البشرية وتقبل الذات، ولكن حاول دائماً تنمية مهاراتك ولا تتوقف عند حد معين، فإن حضورك بين الناس ومقدار التقدير الذي تحصل عليه، ليس بشكل الأنف او شكل الشفاه، ولكن بمقدار نجاحك في تنمية ذاتك و إثقال مهاراتك العلمية والحياتية.

أسباب انتشار هوس عمليات التجميل في المجتمع:

  1. حملات الترويج

تنتشر حملات الدعاية والترويج للعمليات التجميلية في المجتمع بشكل مرعب، البرامج التليفزيونية، المجلات، اللافتات في الشارع، الكل يصرخ في وجهك لإجراء عمليات التجميل، تمتلأ البرامج التليفزيونية بالحديث عن اخبار العمليات التجميلية لنجوم الفن والإعلام، في الواقع أن معايير الجمال يتم فرضها علينا.

  1. انخفاض معدلات الثقة بالنفس

يحدث انخفاض في معدلات الثقة بالنفس للفرد لأسباب عدة ومنها الانعزال والانسحاب من الأنشطة المجتمعية، أو التعرض للتنمر، ويتكون لدى الشخص أفكار ومشاعر تراوده بأن الآخرين لا يتقبلونه، ويستطيع التغلب على هذه المشاعر عن طريق طلب المشورة من أحد الأخصائيين النفسيين، أو محاولة العودة والاندماج مع المجتمع وزيادة التفاعل مع الأقرباء والأصدقاء.

  1. الإدمان عليها

معظم من يقوم بعمليات التجميل في حالة نجاحها سيرغب في تكرارها وتغير شيئاً آخر، وحتى في حالة فشلها سيتطلب ذلك إجراء جراحة أخرى إصلاحية، وفي الحالتين يحدث تكرار وإدمان للعمليات التجميلية مما يسبب زيادة انتشارها والدعاية لها.

  1. التكلفة المادية

تتوفر الجراحات التجميلية تقريباً لكل المستويات الاجتماعية وبأسعار مختلفة تناسب كل الأطياف المجتمعية، ويرجع ذلك الى انتشار الكثير من التقنيات المختلفة في مجال جراحات التجميل. 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *